منوعات

زراعة الشعر في مصر

يعتبر الصلع من أكثر مشاكل الشعر ازعاجًا ولا يعد هذا الأمر محبذ على الإطلاق ولأن الشعر هو زينة المرأة والرجل فدائمًا ما يبحث الجميع عن حل لتلك المشكلة، ومع تنوع تقنيات زراعة الشعر أصبح الأمر أكثر سهولة عن ما قبل، ولذلك أصبح الكثيرين تجهون لحل مشكلة الصلع أو تساقط الشعر بعملية زراعة الشعر، التي اصبحت اكثر انتشارًا في مصر بشكل كبير، وبما أن لكل مشكلة اسباب فسوف نعرض في ذلك المقال أهم الأسباب والحلول لتلك المشكلة وما هي عملية زراعة الشعر نفسها.

زراعة الشعر في مصر:

 

لا تقتصر مشكلة الصلع على الرجال فقط ولكن الكثير من النساء يواجهن هذا الأمر وتعتبر من أبرز مناطق سقوط الشعر هي المنطقة الأمامية، يوجد تقنيتين لزراعة الشعر في مصر وهما تقنية زراعة الشعر بالشريحة وتقنية الزراعة بالاقتطاف وهى الطريقة الأحدث.

 

وهناك الكثير من الاسباب التي تؤدي إلى تعرض بعض الأفراد للصلع مثل الوراثة والتي تعتبر أول الأسباب لحدوث ذلك والعامل النفسي ايضًا له دور كبير في تلك المشكلة وايضًا الإصابة بفقر الدم أو الانيميا او تناول بعض الأدوية التي تسبب ذلك.

أسباب تؤدي إلى عدم القدرة على القيام بزراعة الشعر:

 

  • أن يكون هناك مرض أو التهابات بفروة الرأس.
  • أخذ جرعات من الكيمياوي لأنها قد تؤدي إلى سقوط الشعر مرة ثانية
  • قد لا تنفع زراعة الشعر مع المدخنين خاصة المدخنين بالطريقة السلبية.

فترة التعافي بعد زراعة الشعر:

 

من الأعراض الطبيعية التي يواجها أي شخص قام بالزراعة:

  • القليل من التورم في مكان الزراعة.
  • تغير لون الجلد في منطقة الزراعة.
  • وجود بعض الآلام والتي يمكن ازالتها باستخدام المسكنات.
  • من الممكن أن تظهر بعض قشرة في منطقة الزراعة.
  • شعور بحكة وصداع شديد لفترة معينة
  • الشعور بأرق وعدم الإحساس براحة خلال فترة النوم.
  • ظهور بعد التكيسات الصغيرة في المنطقة.

 

كل هذه الاعراض طبيعة ولابد من ظهورها بعد العملية، يبدأ العشر في نموه الطبيعي بعد ثلاثة شهور ولا يصح شد الشعر أو قصه قبل مرور تلك المدة

تكلفة زراعة الشعر في مصر:

 

تختلف التكلفة على حسب المكان المقام به الزراعة وتختلف أيضًا على حسب عدة عوامل منها ضمنها تقنيات زراعة الشعر المستخدمة في الزراعة ونوع التخدير الذي يتم الاعتماد عليه ومدى جوته والأجهزة المستخدمة في العملية والمنطقة أو المساحة التي يتم زراعة الشعر فيها والمركز الطبي المتخصص ومدى كفاءته وتكلفة الجراح نفسه وهذا يرجع لخبرته.

 

تعد تقنية الاقتطاف اغلى من تقنية الشريحة وبرغم ذلك مازالت اسعار زراعة الشعر في مصر ملائمة ومن أقل الدول سعرًا في تقديم هذه التقنية في الشرق الأوسط، وبرغم انخفاض التكلف في مصر إلا إنها تتميز بمستوى عالي في مثل تلك العمليات والتي تجعلها على قدر المنافسة مع البلدان الأخرى، ويأتي عدد كبير من الخارج إلى مصر للقيام بتلك العملية.

مخاطر زراعة الشعر:

 

من الممكن حدوث بعض المخاطر أثناء القيام بالعملية مثل:

 

نزيف فروة الرأس: من الممكن حدوثها عند سوء استخراج بصيلات الشعر وهذه المشكلة خطر جدًا خاصة لمرضى السكر والذين يعانون من سيولة الدم.

 

العدوى: قد يحدث ذلك عند عدم تجهيز المكان الذي يقام بع العملية وأيضا عند استخدام بعض الأدوات الغير معقمة وتنتقل العدوى عن طريق الدم الخارج الذي يحدث له تلوث وينتقل لمنطقة أخرى على الرأس.

 

فقدان قوة الشعر: بعد زراعة الشعر يكون الشعر الجديد ضعيف للغاية ويبقى فترة حتى التعود على منطقته الجديدة والتأقلم مع فروة الرأس

كيفية تفادي مخاطر زراعة الشعر:

يجب عليك اتباع الخطوات التالية حتى لا تتعرض لأي مخاطر بعد عملية زراعة الشعر، ومنها:

 

  • اختيار طبيب جراح مناسب.
  • التأكد من تعقيم الغرفة والأدوات المستخدمة.
  • عدم تناول مشروبات تساعد في سيولة الدم خاصة قبل العملية.
  • عدم ممارسة رياضة بعد العملية بثلاثة أسابيع على الأقل.
  • إلزام رفع الرأس عند النوم.
  • عند تناول أي ادوية يجب إلزام الطبيب قبل القيام بالعملية.
  • الحرص على أخذ المسكنات بعد العملية بالتزام.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق