منوعات

ما هو الفرق بين الكبتاجون والترامادول؟

أصبحت مراكز علاج الإدمان خلال الفترة الحالية هي الحل المثالي من أجل التخلص من الإدمان سريعا، حيث أن الإدمان يؤثر بالسلب على الجوانب العقلية والنفسية والاجتماعية والبدنية، كما أنه يؤدي إلى وجود العديد من المشاكل مثل المشاكل المالية والقانونية، كما من الممكن أن أيضا أن يؤدي إلى الوفاة، لذلك فإنه يجب على كل شخص مدمن عدم التردد في الذهاب إلى مصحات علاج الإدمان، وخلال هذا المقال سوف نتحدث عما يخص الإدمان، وما هو الفرق بين الكبتاجون والترامادول؟

 

ما هو الفرق بين الكبتاجون والترامادول؟

 

يوجد العديد من الأشخاص ممن يعتقدون أن الكبتاجون بديلا للترامادول، ويوجد العديد من التساؤلات التي تراود الكثير من الأشخاص مثل هل الكبتاجون له نفس تأثير الترامادول على الجسم ؟، وهل لهما نفس التأثير الإدماني أم لا؟، وتتمثل الإجابات عن كافة هذه الأسئلة في الآتي:

 

الكبتاجون

 

يعد الكبتاجون هو أحد الأسماء التجارية الخاصة بمركب فينيثايلين هيدروكلوريد، كما أنه من المركبات التي تنتمي إلى العقاقير المنشطة والتي تعرف بالأمفيتامينات، والجدير بالذكر أن الأمفيتامينات من العقاقير الطبية المصنعة التي ترتبط بالناقلات العصبية في المخ، مثل الدوبامين والأدرينالين، وعندما يتناول الشخص الكبتاجون، فإنه يعمل على استيقاظ الجهاز العصبي مع زيادة التركيز والأداء البدني الكبير، لذلك يستخدم الكبتاجون بكثرة بين الصفوف القتالية في الحروب. 

 

ما هي مكونات الكبتاجون؟

 

يعد الكبتاجون هو أحد مشتقات الأمفيتامين، والذي كان يستخدم في علاج الاكتئاب سابقا، ولكن بعد مرور فترة تم منعه طبيا، وذلك بسبب الآثار الجانبية السلبية له، ولكن ما يتواجد حاليا من أقراص الكبتاجون هي عبارة عن حبوب مصنعة، حيث تتكون من بعض المواد السامة مثل الأسيد والرصاص والزئبق، وذلك بالإضافة إلى احتوائها على بعض المواد المخدرة مثل الهيروين والكوكايين، وعند إصابة الشخص بإدمان هذه المادة يجب عليه الذهاب إلى مصحات علاج الإدمان قبل فوات الأوان. 

 

الترامادول

 

يعد الترامادول أحد المسكنات القوية المكونة من مادة المورفين، كما أنه يعد المكون الأساسي للأفيون، حيث يتم استخدام الترامادول في مجال الطب من أجل تسكين الآلام الشديدة الناتجة عن العمليات الجراحية، وذلك من خلال تعاطي جرعات محددة من الترامادول تحت إشراف الطبيب، فعند تعاطي الترامادول بكميات كبيرة بدون استشارة الطبيب تصاب بالإدمان والذي يحدث نتيجة عودة مستقبلات الأفيون إلى المخ، حيث يجب في هذه الحالة الذهاب فورا إلى مصحات علاج الإدمان. 

 

ما هو الفرق بين الكبتاجون والترامادول من حيث فترة البقاء؟ 

 

يوجد فرق كبير بين الكبتاجون والترامادول من حيث فترة البقاء، والفرق متمثل في الآتي:

  • الكبتاجون: يظل الكبتاجون في البول للشخص المدمن حوالي 9 أيام، بينما يظل في البول للشخص العادي حوالي 6 أيام، ولكن عند تعاطي الكبتاجون لأول مرة يظل في البول لمدة 48 ساعة. 
  • الترامادول: يظل الترامادول في البول للشخص المدمن حوالي 6 أيام، بينما يظل في البول للشخص العادي حوالي 3 أيام، ولكن عند تعاطي الترامادول لأول مرة يظل في البول لمدة 24 ساعة

 

الآثار الجانبية الناتجة عن تعاطي كلا من الكبتاجون والترامادول

 

تعاطي كلا من الكبتاجون والترامادول يؤدي إلى ظهور آثار جانبية نفسية وجسدية على الشخص المدمن، كما أنهم يؤديان إلى تدمير الجهاز العصبي، حيث يلزم البحث عن مصحات علاج الإدمان من أجل التخلص من هذه الآثار الجانبية، ومن أبرز الآثار الجانبية لكلا منهما الآتي

 

تعاطي الكبتاجون يؤدي إلى

 

  • الإكتئاب. 
  • الضعف الجنسي. 
  • تدمير الأعصاب. 
  • سكتات في الدماغ. 
  • الهلاوس السمعية والبصرية. 
  • حدوث قرحة المعدة. 
  • انفصام. 
  • الشعور بالميول الانتحارية. 
  • الأرق الشديد. 

 

تعاطي الترامادول يؤدي إلى

 

  • الشعور بصعوبة في التنفس. 
  • العصبية والعنف. 
  • ضعف عضلات الجسم. 
  • تدمير الجهاز العصبي. 
  • تراكم الدهون على الكبد. 
  • انخفاض هرمونات الذكورة. 
  • الهلاوس السمعية والبصرية. 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق